مظاهرات ضد من ؟ المالكي وحكومته ؟ الائتلاف الوطني ؟ السيستان

اذهب الى الأسفل

iq16 مظاهرات ضد من ؟ المالكي وحكومته ؟ الائتلاف الوطني ؟ السيستان

مُساهمة من طرف نورس في 2010-06-24, 7:54 pm




مظاهرات ضد من ؟ المالكي وحكومته ؟ الائتلاف الوطني ؟ السيستاني ووكلاءه ؟
كتابات - سامر الجوهر

بعد مرور اكثر من سبعة أعوام من المرار الذي خلف المرض والفقر في العراقيين جراء ما اقترفوه بحق انفسهم عندما التزموا بساسة عملاء جبناء لا تهمهم سوى مصالح اسيادهم من الشرق او الغرب والعمل لدول خارجية بكل قواهم وتهميش كل مطالبة بحق العراقيين بعد كل هذا تفاقم المرض في جسد وفكر وروح كل عراقي لا يملك لنفسه ضرا ولا نفعا , اضافة الى الاستخفاف المتصاعد يوما بعد يوم بالعراقيين والتلاعب بمشاعرهم واموالهم وعقولهم وكل قواهم وامكانياتهم الى ان وصل الحال بالساسة متى ما حدث صراع سياسي او تكالب على كرسي ومنصب ما استخدموا الشعب كوسيلة ضغط بها يستطيعون ان ينتصروا ويتغلبوا على خصمهم من نظرائهم وهكذا يبقى اهل العراق الات تشتغل متى ما ارادها العملاء تشتغل وتعمل , وتنطفئ متى ما ارادوها تنطفئ .

وكما شاهدتم المظاهرات التي خرجت في كل العراق وكانت الشرارة الاولى التي اشعلت تلك المظاهرات هي الانقطاعات المستمرة في التيار الكهربائي وفي اغلب محافظات العراق , حيث قاد السياسيون من الائتلاف الوطني وبصورة خفية وبتدبير كامل للمظاهرات التي راح ضحيتها العشرات من ابناء العراق محاولة من زعماء الائتلاف للضغط على المالكي من جهة بسبب الخلافات السياسة فيما بينهم وتمهيد عقول وافكار وانفس العراقيين للمطالبة في فدرالية تقسيميه من جهة اخرى يراد بها تشظي العراق وتقطيع محافظاته واقضيته الى اجزاء متناثرة ضعيفة هزيلة .

لكن الغريب بالامر ان المتظاهرين كانوا ممن انتخب احد القائمتين الكبيرتين الشيعيتين بأمر من مرجعية السيستاني وبترويج مستميت من قبل وكلاء السيستاني وبكل المحافظات اضافة الى طلبة حوزته الذين اعطاهم السيستاني عطلة حوزوية قبل الانتخابات البرلمانية بأسابيع من اجل الترويج لقائمتي المالكي والحكيم الكبيرتين الشيعيتين , فالعجب هم انتخب هؤلاء وهم الان يخرجون عليهم وينتقدون افعالهم ويطالبون بأستقالتهم !!؟؟

مع الاخذ بنظر الاعتبار ان حكومة المالكي كلها متكونة من القائمتين الشيعيتين عندما كانتا في قائمة واحدة تدعى (الائتلاف العراقي الموحد) فبالتالي كل رموز القائمتين مسؤولون عن كل ما يحدث في بلد العراق لانهم واحد واشتركوا بحكومة واحدة على اساس واحد .

والأغرب من ذلك ان المتظاهرين ينتقدون مجالس المحافظات والمحافظين ويطالبونهم بالاستقالة لانهم غير عدول وانهم عملاء وانهم لا يريدهم الشعب وانهم لن يفيدوا الشعب ويحققوا طموحاته وما الى ذلك من معاني وفي نفس الوقت لم ينتقدوا المالكي رئيس الحكومة المركزية ورئيس الوزراء !! ؟؟

وينتقدون وزير الكهرباء ويحتجون عليه ولم ينتبهوا الى انه وزير , ورئيسه المالكي الذي انتخبوه وخرجوا لانتخابه افوجا !! وهو رهين توجيهات رئيسه ومطبقا لكل ما يريده الاخير , ولم يستيقظوا من سباتهم ويدركوا ان الذي قاد مظاهراتهم وخطط لها هم رموز الائتلاف الوطني الذين الان هم على كراسي وزارات هذه الحكومة المتضعضعة ويمثلون الغالبية البرلمانية في البرلمان الذي حكم اكثر من اربع سنوات !!

بل الاغرب والاعجب من كل ما تقدم والادهى من كل ذلك انهم لم يأت على بالهم ان الذي أوقعهم بفخ المالكي والحكيم والميليشيات وانعدام الخدمات وكل دمار وهلاك هو الذي التزم هؤلاء العملاء بفتواه الا وهو السيستاني الذي لزم الصمت الان ولم يحرك ساكن ازاء كل ما يحدث من قتل واعتقال وتدمير للعراقيين الذين هبوا لنصرة الخونة بسبب فتواه التي ارجعت العراق الى ما قبل الميلاد !!

ولا اعرف لماذا يكون النظر قصير لا يتعد حدود الانف من الاعم الاغلب فكل هذه المظاهرات هي رسائل استخدمها البدريون والصدريون والفضيلة للمجتمع والمالكي على سواء , وان كان من حق هذا الشعب المظلوم المحروم ان يطالب بحقوقه وهذا حق مشروع له وصحيح ان حكومة المالكي اهلكت الحرث والنسل والدليل الان هو قتل المتظاهرين والمطالبين بحقوقهم بلا رأفة ولا رحمة من قبل زمر المالكي الذي هو الان اضطر ان يوجه كل مجلس محافظة الديوانية وكل المحافظات بأن ينظموا مسيرات احتجاجية ضد الحكومات المحلية محاولة منه لامتصاص الغضب الجماهيري الذي فيما اذا بقى على حاله سيقتلع جذور المالكي وحكومته .

لكن اخوتي انتبهوا ان كل هذا مؤامرة اعدها العملاء المنافقون الذين يتصاحبون ساعة ويتقاتلون اخرى وستكونون انتم الضحية لا غير , نعم الاحتجاجات والمظاهرات تكون مفيدة وذوق سليم وهي دالة وكاشفة عن عدم رغبة الشعب ورفضه القاطع لكل عميل خائن للعراق وشعبه لكن ينبغي ان لا تجعلوها تنصب في مصلحة البدريين والصدريين والائتلاف الوطني عموما وغيرهم من العملاء بل اجعلوها مفيضة بالنتائج المثمرة لكم وحدكم دون العملاء الحقراء , ودائما تذكروا انهم كلهم في ائتلاف واحد وكلهم دخلوا في الانتخابات قبل سنوات تحت عنوان واحد وها هم الان يتسامرون فيما بينهم لتشكيل حكومة متفق عليها من قبل كل افراد ائتلافهم هذا لا تنسوه تذكروا انهم كلهم حكموكم سنوات طوال ولن يفيدوكم بذرة خير ابداً .

واقسم لكم انكم لم ولن تذوقوا طعم الراحة والاستقرار والحرية والتقدم الا بازلة كل هؤلاء العملاء الاقزام وعلى رأسهم مرجعهم الذي تناغم معهم في اضطهاد العراقيين وعاث في ثروات ونساء واعراض العراق الفساد هو ووكلاءه امثال الناجي وغيره .

وليكن في علم الجميع ان هذه المظاهرات والادارة لها وتصريحات عادل عبد المهدي التي كشفت عن تقصير حكومة المالكي مع الشعب وتصريحات المالكي كلها دالة على تقسيم وانفكاك الائتلاف المزعوم الذي يضم دولة القانون مع الائتلاف الوطني فكيف يستطيع ائتلاف منحل ومنهك ومريض عليل ان يخلق ويشكل حكومة ذات طابع سيادي تخدم وتحقق كل طلبات الشعب !؟

ولا اعرف هل هذه المظاهرات تحمل في طياتها محاولة لاشغال الناس عن فضيحة السيستاني والناجي وتحويل الاذهان والافكار الى الخدمات من كهرباء وغيرها ؟؟
وهذا محتمل لان مثل قضية الكهرباء اين كانواعنها وهي التي عانى منها الشعب طيلة حياته !؟ لماذا الان !؟
avatar
نورس
عضو جديد
عضو جديد

انثى
عدد الرسائل : 2
تاريخ التسجيل : 24/06/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى